الرئيسية / عين على التلفزيون / دار البريهي .. نقابة تتهم الإدارة بنهج سياسة انتقامية والأخيرة تعتبر الانتماء النقابي ليس أفضلية
دار البريهي
دار البريهي

دار البريهي .. نقابة تتهم الإدارة بنهج سياسة انتقامية والأخيرة تعتبر الانتماء النقابي ليس أفضلية

عقدت الكونفدرالية العامة للشغل، اجتماعا يوم الإثنين 26 يونيو 2023، تداول خلاله ما أسمته التوجه الحالي الخطير لإدارة الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة المعادي للعمل النقابي المستقل واعتمادها مقاربة عقابية، وانتقامية في حق النقابيين بفصلهم عن العمل بواسطة مساطر تأديبية لا تتوفر فيها أبسط الحقوق ضدا على المقتضيات القانونية والدستورية،في الوقت الذي اعتبر مصدر في إدارة دار البريهي أن الإجراءات تتم وفق القانون،معتبرا أن لا أحد فوق القانون بصرف النظر عن انتماءاته النقابية.

وفي هذا الإطار ،ذكرت النقابة أنه مع سلسلة من الإجراءات التعسفية التي قامت بها إدارة المؤسسة في حق عدد من النقابيين بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، تأبى هاته الإدارة إلا أن تضرب من جديد بعرض الحائط كل الأعراف والقوانين من خلال المساس بالحق في ممارسة العمل النقابي وفق الدستور المغربي والتشريعات الوطنية والدولية، بحيث سخرت كل الإمكانيات للتضييق والنيل من سمعة النقابي صابر عبدالاله عضو المكتب الوطني للكونفدرالية العامة للشغل.

ففي سابقة خطيرة ،يضيف البلاغ ،توصل المناضل عبد الإلاه صابر عضو المكتب الوطني للنقابة الوطنية للإذاعة والتلفزيون بقرار إنذار مكتوب بتاريخ 23 يونيو 2023، مصحوب بخصم تعويضات الثلاثة أشهر، بعد توجيه ثلاثة استفسارات قياسية لا علاقة لها بالمعطيات المغلوطة التي استندت عليها الإدارة وفندها السيد عبد الإلاه صابر بالدلائل والحجج ليبقى السبب طبعا هو مطالبته الدائمة بتحسين الظروف المهنية و الإجتماعية للأجراء وانحيازه الدائم للمظلومين.

ان المكتب الوطني وإذ يتابع هذه الممارسات المؤسفة و الحاطة بكرامة العاملين بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة خلص إلى مايلي:
• إدانته لمحاولات الإدارة لضرب الحريات النقابية من خلال تغييب الحوار الاجتماعي واهمال دور المؤسسات المنتخبة طبقا للتشريعات والدستور كمناذيب العمال ولجنة المقاولة ولجنة الصحة والسلامة
• إدانته لكل الإجراءات المغرضة و اللاقانونية التي ما فتئت الادارة تقوم بها لإفشال العمل النقابي الجاد ومطالبته بالكف عن جميع المضايقات التي تمس مناضلي نقابتنا وعلى رأسهم السيد عبد الإله صابر.
• مطالبته من جديد عودة المطرودين لأسباب نقابية إلى عملهم، ووقف كل الإجراءات التعسفية و الإنتقامية في حق النقابيين وتمكين جل العاملين بالشركة الوطنية من العمل في جو مهني ولائق.
• ادانته لمحاولة إدارة الشركة محو دور النقابات في المجلس الإداري للشركة من خلال اجراء انتخابات من دون يافطات النقابات التي كان لها دور كبير في التنصيص على تمثيل العاملين بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة بمجلسها الإداري.

وفي الأخير يدعو المكتب الوطني كل القوى المناضلة والشريفة داخل الهيآت النقابية وخارجها إلى تحمل مسؤولياتها في ما آلت إليه الأوضاع النقابية من انتكاسة بسبب التدخل المفرط للإدارة في الحياة النقابية وفي صنع خريطة التمثيلية للنقابات، وتدعو كل العاملين للتضامن ورص الصفوف، وخلق تنسيقية وجبهة نقابية من بين الهيآت النقابية الجادة والمستقلة عن إدارة الشركة.

وأمام صمت الإدارة اتجاه كل التدخلات التي قام بها المكتب الوطني للكونفدرالية العامة للشغل بالمؤسسة، منها المراسلات التي وجهت للسيد الرئيس المدير العام، ولقاءات مع مديرية الموارد البشرية وتدخلات مناديب الأجراء يجد المكتب الوطني للنقابة الوطنية للإذاعة والتلفزيون نفسه مضطرا لتنفيذ قرار اعتصام بمقر الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، ومراسلة كل الهيآت الحزبية والحقوقية الوطنية والدولية لفضح هذه التجاوزات والانحرافات التي تسلكها إدارة الشركة، ويهيب بجميع العاملين الى التضامن و الإستعداد لخوض كل الأشكال النضالية التي تمكن من العودة الفورية للنقابيين المفصولين لعملهم ، وتمكن كذلك من إعادة الكرامة للمهنيين.

وفي رده اعتبر مصدر في إدارة دار البريهي،أن كل الاجراءات التي تهم كل المشتغلين في الشركة، تتم بناء على مقتضيات وإجراءات قانونية صرفة دون استثناء ،مع تسجيل تكرر حالات الأخطاء بالنسبة للبعض ،مضيفا أن الإدارة تتعامل وفق القانون بصرف النظر عن الانتماءات النقابية التي تحترمها،مشددا على هذا الانتماء لا يعني الأفضلية على باقي المشتغلين الذي يخضعون لنفس القوانين.

شاهد أيضاً

تغييرات وإعفاءات في القناة الأمازيغية

توفيق ناديري كشفت مصادر مطلعة، أن القناة الأمازيغية مقبلة على تحولات بنيوية تهم هيكل وطريقة …

رسميا .. شركة العرايشي تستحوذ على شركة “ميدي آن تي في”

توفيق ناديري كما كان منتظرا، أعطى مجلس المنافسة موافقته على المراقبة الحصرية لشركة “ميدي آن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


The reCAPTCHA verification period has expired. Please reload the page.