الرئيسية / فن و إعلام / المخاريق يدعم شرعية النقابة الوطنية للصحافة ومهن الاعلام ويصفها بالمهمة جدا

المخاريق يدعم شرعية النقابة الوطنية للصحافة ومهن الاعلام ويصفها بالمهمة جدا

زووم24

 

نظم المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحافة ومهن الإعلام المنضوي تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل صباح يوم الخميس 14 أكتوبر 2021 بالمقر المركزي للإتحاد المغربي للشغل بالدار البيضاء، اجتماعا حضوريا بالنسبة لأعضاء محور الدار البيضاء الرباط والقنيطرة والجديدة واليوسفية وسطات وبرشيد وعبر تقنية المناظرة المرئية لباقي الأعضاء بمختلف ربوع المملكة.

وتميزت فعاليات هذا اللقاء بحضور الأخ الميلودي المخاريق، الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل، والذي أعطى إشارات قوية للشرعية القانونية والأخلاقية لهذا الصرح النقابي المختص في الصحافة والإعلام وبالتالي دعوته لطي صفحة الماضي والتركيز على العمل والنضال المستمر داخل كنف الاتحاد المغربي للشغل مؤكدا دعمه اللامشروط لبرامج النقابة الوطنية للصحافة ومهن الإعلام التي يعتبرها لسان الاتحاد من خلال مواكبة وتتبع مختلف المنابر الاعلامية التابعة لها للأنشطة النقابية والنضالية التي تقوم بها المركزية النقابية.

وتطرق الأخ توفيق ناديري، الكاتب العام للنقابة الوطنية للصحافة ومهن الإعلام في كلمته بتقديم التهاني والتبريكات للأمانة العامة للإتحاد المغربي للشغل الذي تمكن مناضلوه باكتساح نتائج الاستحقاقات المهنية المتعلقة بانتخاب ممثلي الموظفين والمستخدمين باللجان الإدارية المتساوية الأعضاء بالإدارات والمؤسسات العمومية والجماعات الترابية وممثلي العمال والمستخدمين بمؤسسات القطاع الخاص وكذا بحصول الإتحاد المغربي للشغل على 8 مقاعد بمجلس المستشارين.

 

وتوقف الكاتب العام عند حجم التعبئة التي أبان عنها مناضلو ومناضلات النقابة الوطنية للصحافة ومهن الإعلام، وما بصموا عليه من تدابير ميدانية مقدرة على الرغم مما تعرضوا له من استهداف وتضييق سواء من مسؤولي بعض الإدارات والمؤسسات أو من بعض الأطراف المنافسة، ونوه بانخراطهم الفعلي والمسؤول في عمليات تأسيس الفروع الاقليمية والجهوية، متشبثين بالالتزام بكل المقتضيات القانونية المنظمة لذلك، منوها في نفس الوقت بتحقيق رقم قياسي من حيث تأسيس عدد الفروع وفي وقت وجيز من الزمن (سبعة أشهر).

وفي ختام كلمته، شكر الأخ توفيق ناديري، الكاتب العام، المركزية النقابية للإتحاد المغربي للشغل وعلى رأسها الأمين العام على الدعم المتواصل خلال مختلف المحطات منوها في الوقت ذاته بالحس العملي والتشاركي الذي أبان عنه مناضلو النقابة الوطنية للصحافة ومهن الإعلام خلال مختلف محطات تشكيل المكاتب الإقليمية والجهوية وذلك إيمانا منهم بالديمقراطية الداخلية وتكريسها على أرض الواقع.

وبعد عملية تزكية الفروع التي تم تأسيسها مؤخرا، أعطيت الصلاحية وبإجماع أعضاء المكتب التنفيذي الحاضرين منهم وكذا من يتواصل عن بعد، للأخ الكاتب العام قصد تعويض المنسحبين بأعضاء جدد.

وفيما يخص النقطة الأخيرة بجدول أعمال هذا اللقاء والتي تهم تسطير البرنامج السنوي، فقد دعا الأخ توفيق ناديري، الكاتب العام، جميع الكتاب العامون الاقليميون والجهويون بالإسراع في إرسال مقترحاتهم في غضون 10 أيام المقبلة على أبعد تقدير مؤكدا بأن تتضمن اقتراحاتهم برامج واقعية قابلة للتنفيذ، ليفتح المجال بعد ذلك لتدخلات أعضاء المكتب التنفيذي والتي تمحورت غالبيتها على ضرورة تسطير برامج تكوينية في المجالين الصحافي والنقابي وابرام شراكات تعود بالنفع على منخرطي هذا الصرح النقابي.

وفي تصريح له لجريدة “الألباب المغربية” أكد توفيق ناديري الكاتب العام بأن اجتماع المكتب التنفيذي اليوم يأتي في سياقين الأول مرتبط بالانتخابات المهنية والتشريعية والثاني في السياق الداخلي لتعزيز وتقوية المكتب على مختلف الأصعدة، والنقط المهمة التي تم التداول فيها هي تشكيل الفروع، مذكرا ومشيرا استطاعة النقابة وبفضل ديناميكية المكتب تأسيس أكثر من 25 مكتبا سواء اقليميا أو جهويا واعتبر بأن هذا الرقم هو رقم قياسي لم يسبق في تاريخ أي نقابة مغربية في مجال الصحافة أن أسست 25 فرع في مدة قياسية لم تتجاوز السنة وبالتالي اعتبر هذا العمل بمثابة حصيلة مشرفة يعتز بها المكتب الذي استطاع تجاوز العديد من الاكراهات التنظيمية والداخلية واستطاع بالتالي تعزيز المكتب وتطعيمه بكفاءات أخرى.

وأضاف توفيق ناديري “نحن سعداء كمكتب أن نجتمع في هذا السياق وكذلك لا ننسى بأنه نحن الآن نعكف على تسطير برنامج سنوي سندشن به الدخول الإعلامي الجديد” وشكر كل أعضاء المكتب التنفيذي والمركزية في شخص الأمين العام الذي شرف اللقاء بحضوره رفقة آمال العمري، رئيسة فريق الاتحاد المغربي للشغل بمجلس المستشارين واعتبر كلمته التوجيهية بالتاريخية والتي من خلالها أبدى استعداده لدعم المكتب التنفيذي وتقديم كل أشكال الدعم الممكنة لتطوير هذه النقابة معتبرا هذه الأخيرة نقابة مهمة جدا في قطاع حيوي.

واعرب توفيق ناديري في ختام تصريحه، عن استعداد المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحافة ومهن الإعلام عن مدى عزم هذا الأخير التفاعل مع المركزية النقابية وتشاركية أعضاء مجلس المستشارين التابعين للمركزية ذاتها في مختلف القضايا التي ستعرض مستقبلا على البرلمان المغربي.

عن Mohsin Kamal

شاهد أيضاً

سلسلة السر القديم تواصل تسجيل نسب مشاهدة مهمة

زووم24   وقعت الأولى من جديد على التميز في صنف الإنتاجات المغربية من خلال السلسلة …

هذا سر نجاح «السر القديم» جماهيريًا

زووم24   تعرض القناة الأولى هاته الأيام، مسلسلا أعاد الدراما المغربية إلى وهجها الأول، وجمع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *